المشاغب
نرحب بكم فى منتدانا ومنتداكم المشاغب
اهلا ومرحبا بزوارنا الكرام ونتمنى لكم وقت ممتع معنا *******


اسلاميات 00 احدث البرامج 00توبيكات00رنات محمول 00برنامج تشغيل كل فضائيات العالم
 
الرئيسيةالتسجيلالبوابةاليوميةس .و .جبحـثدخول
من الان فصاعدا يمكن لاحباءنا الزوار بكتابه موضوع او مساهمه وذلك للتيسير على كل من اراد ان يشاركنا فى المنتدى دون ان يسجل بالمنتدى وهذا هو هديه الاداره لكم
يعلن معرض الاسراء ببئر العبد عن وجود جميع الاجهزه الكهربيه نقدا وبالتقسيط وباسعار خياليه للاستفسار ت 0101184540
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ....... (( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون * وآخرون مرجون لأمر الله إما يعذبهم وإما يتوب عليهم والله عليم حكيم)) ........ صدق الله العظيم
عظيم :الصيام وإتباع الجنازة وعيادة المريض وإطعام المسكين: إذا اجتمعت في مسلم في يوم دخل الجنة بفضل الله ( كما حصل لأبي بكر رضي الله عنه) حيث قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في حديث أبي هريرة ( حديث طويل ): { ما اجتمعن في امرئ إلا دخل الجنة } [رواه مسلم] «» عمل أجره عظيم :الإصلاح بين الناس: قال الله تعالى: لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ [النساء:114] وقد ورد في ذلك فضل عظيم في أحاديث عن الرسول صلى الله عليه و سلم لا يتسع المجال لذكرها «» عمل أجره عظيم :الإكثار من قول: ( سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ): فهي أفضل مما طلعت عليه الشمس، كما ورد في ( حديث أخرجه مسلم ) عن النبي صلى الله عليه و سلم. وهي أحب الكلام إلى الله كما في الحديث الصحيح «» عمل أجره عظيم :تكرار قراءة سورة الإخلاص: فإنها تعدل ثلث القرآن في الأجر والمعنى لما تحويه من توحيد الله وتعظيمه وتقديسه فقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام: { قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن، وقل يا أيها الكافرون تعدل ربع القرآن } [رواه الطبراني وصححه السيوطي والألباني] ( وليس معنى كونها تعدل في الفضل أنها تجزيء عنه... فتنبه ) «» عمل أجره عظيم :الصدقة الجارية: كالمساعدة في بناء مسجد أو بئر أو مدرسة أو ملجأ أو تربية الأطفال على الدين الصحيح والآداب الإسلامية وتربية الولد على الصلاح، فإنه إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث ومنها ولد صالح يدعو له، وكذلك نشر وطباعة الكتب ونسخ الأشرطة المفيدة وتوزيعها ودعم ذلك مادياً عن طريق مكاتب الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات والمؤسسات الخيرية وغيرها «» عمل أجره عظيم :قيام الليل وإفشاء السلام وإطعام الطعام: عن عبد الله بن سلام رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال: { أيها الناس أفشوا السلام، وأطعِموا الطعام، وصلوا بالليل والناسُ نيام، تدخلوا الجنة بسلام } [رواه الترمذي] «» عمل أجره عظيم :الترديد خلف المؤذن: قال عليه الصلاة والسلام: من قال حين يسمع النداء: { اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته حلت له شفاعتي يوم القيامة } [رواه البخاري] «» عمل أجره عظيم :الإكثار من تلاوة وحفظ القرآن الكريم: قال الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ [فاطر:29]، وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: { من قرأ حرفاً من كتاب الله فله حسنة والحسنةُ بعشر أمثالها لا أقول: ألم حرف ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف } [رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح] «» - - - إذا لم ترغب بعرض هذا الشريط إضغط هناً - - - «» عمل أجره عظيم :الإكثار من ذكر الله تعالى: قال الرسول صلى الله عليه و سلم: { ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم؟ } قالوا: بلى قال: { ذكر الله تعالى } [رواه الترمذي] «» 3مرات تكفيك من كل شيء : (قل هو الله أحد) , (قل أعوذ برب الفلق) , (قل أعوذ برب الناس) «» إذا أمسيت :اللهم بك أصبحنا وبك أمسينا وبك نحيا وبك نموت وإليك النشور «» من قالها موقناً بها ومات بعد ذلك دخل الجنة :اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت «» 3 مرات قلها ولن يضرك شيء في هذا اليوم :بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم «» 3 مرات قلها في المساء ولن يضرك شيء في تلك الليلة :أعوذ بكلمات الله التامّات من شر ما خلق «» يحفضك الله من كل جهة :اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة , اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي , اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي , اللهم احفضني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أُغتال من تحتي «» من قالها 4 مرات في الصباح أو المساء أعتقه الله من النار :اللهم إني أصبحت ( أمسيت ) أُشهدك وأُشهدُ حملة عرشك وملائكتك وجميع خلقك أنك أنت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمداً عبدك ورسولك «» قلها 100 مرة فتكتب لك 1000 حسنة أو تحط عنك 1000 سيئة :سبحان الله «» قلها 100 مرة وتحط خطاياك وإن كانت مثل زبد البحر :سبحان الله وبحمده «» قلها 100 مرة وتكون لك عدل 10 رقاب و100 حسنة وتمحى 100 سيئة وتكون حرزاً من الشيطان :لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد , يحيي ويميت وهو على كل شيءٍ قدير «» ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن :سبحان الله وبحمده , سبحان الله العظيم «» كنزُُ من كنوز الجنة :لا حول ولا قوة إلا بالله «» أحب الكلام إلى الله :سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر «» حديث نبوي :قال صلى الله عليه وسلم ( من صلى علي صلاةً صلى الله عليه بها عشراً ) فاللهم صلي وسلم على نبينا محمد «» - - - إذا لم ترغب بعرض هذا الشريط إضغط هناً - - - «» كأنك قرأت القرآن كاملاً : ( قل هو الله أحد ) 3 مرات «» كفارة المجلس :سبحانك اللهم وبحمدك , أشهد أن لا إله إلا أنت , أستغفرك وأتوب إليك «» يزيل الهم والحزن والكآبة :اللهم إني أعوذ بك من الهمّ والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال «» وصية نبوية : لا يزال لسانك رطباً من ذكر الله «» قلها بعد كل صلاة وتغفر ذنوبك وإن كانت مثل زبد البحر :سبحان الله (33 مرة) الحمد لله (33 مرة) الله أكبر (33 مرة) وتمام المائة تقول ( لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير ) «» من قرأها بعد الصلاة لم يمنعه من دخول الجنة إلا أن يموت :آية الكرسي ( الله لا إله إلا هو الحي القيوم ...) البقرة:255 «» سور تُقرأ بعد صلاتي الفجر والمغرب 3 مرات :(قل هو الله أحد ) مرة واحدة ( قل أعوذ برب الفلق ) مرة واحدة ( قل أعوذ برب الناس ) مرة واحدة «» بعد السلام من الصلاة المفروضة : 1: أستغفر الله (3مرات) .... 2: أللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت وتعاليت ياذا الجلال والإكرام ... 3: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير , لا حول ولا قوة إلا بالله , لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون , لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن , اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجدّ منك الجدّ «»
منتدى المشاغب يرحب بجميع الزوار دائما الافضل والاجمل والاحلى مع باقه منتديات المشاغب
نشكر كل الزوار المتواجدين بالمنتدى ونتمى لهم وقت ممتع ونعدهم بالمزيد دائما
من كان له اقتراح بالمنتدى فليتفضل بكتابه رساله سواء على الايميل او على هيئه موضوع فى قسم الاعضاء الجدد mansara56@yahoo.com

شاطر | 
 

 رمضان وصناعة المستقبل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاداره
Admin


عدد المساهمات : 357
عدد النقاط : 866
المشاغب : 0
تاريخ التسجيل : 23/04/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رمضان وصناعة المستقبل   الإثنين 05 يوليو 2010, 11:14 am

بسم الله الرحمن الرحيم
رمضان شهر الإعداد لصناعة المستقبل، مدرسة سنوية للأمة تتجدد في كل عام ، ونتاجها طاقات إيمانية ، وإشراقات نورانية ، ومحطات تربوية للنفس البشرية، وإنجازات تاريخية، ومواقف عزة وفخار .
مدرسة يتربى فيها الفرد على الترقي في درجات الإيمان ، وتربية النفس على معاني الصبر ، ومعالي الأمور.
مدرسة تغرس في النفس روح التعاون والمودة والتقارب والتضحية والعطاء .
رمضان مدرسة للأمة تعلمها كيف تصنع المستقبل ، مدرسة تعلمها كيف ترتقي بين الأمم لتكون رائدة لهم وموجهة ومخرجة لهم من الظلمات إلى النور .
رمضان مدرسة للأمة تتفجر فيه الطاقات ، طاقات الصبر والعزيمة ، والثقة بالله ، والالتجاء إلى الله عز وجل .
رمضان مدرسة للتضحية والفداء ، والشوق إلى جنات الرحمن ، رمضان مدرسة للأمة لتجديد الخضوع لعلام الغيوب ملك الملوك.
رمضان مدرسة لصناعة الرجال ، مدرسة لصناعة الأمهات المؤمنات القانتات ، مدرسة لصناعة الشبيبة وإعدادهم لقيادة المستقبل .
في رمضان تصوم الأمة خضوعًا وطاعة لربها وخالقها (كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [البقرة: 183]
في رمضان نزل القرآن ، ونزوله في رمضان لحكم عديدة ، علمها من علمها وجهلها من جهلها (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ) [البقرة: 185].
في رمضان انتصرت الأمة أولى انتصاراتها ، يوم بدر.
في رمضان تسموا النفوس وتحلق في آفاق السماء، وتترفع القلوب عن مخالطة الشهوات الطينية الأرضية ، وتحلق طلبًا لمرضاة علام الغيوب .
فشهر رمضان هو فرصة وموسم للتخطيط والإعداد لصناعة المستقبل الباهر الموعود .
يرتقي فيه الفرد بروحه وخلقه وعمله وآماله ، تصوغ فيه الأمة مقومات عزتها ، ودعائم سؤددها ، فمعالم صناعة المستقبل في رمضان يمكن صياغة بعضها في نقاط:
-تلاوة القرآن وتدبره ، وتدارس معانيه وأحكامه حتى تخالط بشاشة القلوب ، وتصوغ النفوس وفق الأحكام والتعاليم الربانية .
-تَرَسم الهَدي النبوي وتتبع دقائق السنن حتى تتعلق النفوس وتفتش عن الهدي المحمدي في كل صغيرة وكبيرة.
-حمل النفس على مكارم الأخلاق ومعالي الأمور حتى يرتقي مجمل المجتمع الإسلامي إلى مستوى أمة الشهادة (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا) [البقرة : 143].
-تربية النفس من خلال معاني الصيام، من صبر عن الشهوات ، وبعد عن المحرمات، ومداومة على الطاعات.
-تلمس المعاني التربوية من صبر ، ومداومة ، وتعاون ، واجتماع على الخير، ومتابعة، وترتيب ، وخشوع ، وإنصات ، كل ذلك من خلال قيام رمضان.
-مدارسة التاريخ الإسلامي والاستفادة من المواقف، ودراسة البطولات، واستخلاص الدروس والعبر .
-الالتفاف حول الشخصيات الإسلامية التي أثرت في مستقبل الأمة ، وشاركت في صياغة تاريخها المشرق.
-غرس روح العزة والتضحية والفداء ، من خلال المواقف الإيمانية الرمضانية وغير الرمضانية .
-النفوس في رمضان تكون أقرب إلى مرضاة علام الغيوب ، وأطوع للصياغة والتوجيه والإعداد ، فليكن رمضان فرصة لصهر النفوس ، وسبكها ، وإعادة تشكيلها.
-تأصيل مبدأ المداومة وإن قل ، حتى يدوم الأثر ، وتجنى الثمار في رمضان وبعد رمضان، فقد كان أحب العمل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أدومه وإن قل .
-تربية النفوس على التعلق ببارئها ، واللجوء إليه ، والخضوع لشرعه، وجعل ذلك كله هو ((منهج حياة)) ، (قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (162) لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ) [الأنعام : 162].
هذه بعض معالم صناعة المستقبل في رمضان ، فإلى أصحاب النفوس السامية ، وأصحاب الأهداف الراقية، وأصحاب التوجيه والإرشاد ، وأصحاب الأقلام، وأصحاب الرأي والمشورة ، بل إلى الأمة جمعاء، لا تفوتنكم المدرسة الرمضانية ، استثمروها واستغلوا الفرص، واجعلوه شهر إعداد وتهيئة ، وإحياء لصناعة المستقبل، وتوجيه القلوب والنفوس إلى استعادة مجد الأمة التليد ، وعزها الزاهر، وليس على الله بعزيز ، بل إن وعد الله الصادق هو الذي يبعث فينا روح صناعة المستقبل واستعادة الأمجاد .
(وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا) [النور : 55]، وقال صلى الله عليه وسلم : ((ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار، ولا يترك الله بيت مَدَرٍ ولا وبر إلا أدخله الله هذا الدين، بعز عزيز، أو بذل ذليل، عزًّا يعز الله به الإسلام وذلاً يذل به الكفر)) رواه الإمام أحمد

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://klelnasaslam.akbarmontada.com
harmouchi
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 16
عدد النقاط : 16
المشاغب : 0
تاريخ التسجيل : 24/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: رمضان وصناعة المستقبل   الإثنين 26 يوليو 2010, 11:56 am

مشكوررررررررررررررررررر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هوبا
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 372
عدد النقاط : 673
المشاغب : 0
تاريخ التسجيل : 11/07/2010
الموقع : http://klelnasaslam.akbarmontada.com

مُساهمةموضوع: رد: رمضان وصناعة المستقبل   الإثنين 26 يوليو 2010, 11:58 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://klelnasaslam.akbarmontada.com
 
رمضان وصناعة المستقبل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المشاغب  :: اسلاميات :: رمضان شهر الخيرات-
انتقل الى: